Make your own free website on Tripod.com

العدد السادس

في هذا العدد

DEPLETED URANIUM HAZARDS

أخطار اليورانيوم المنضب

Effective Treatment of Helicobacter Pylori-Induced Peptic Ulcer

العلاج الفعال لقرحة المعدة المتسببة عن ميكروب الهيلكوباكتر بيلوري

Carbon dioxide sterilizes Fresh fruit juices

تعقيم العصائر الطازجة بواسطة غاز ثاني أكسيد الكربون

Pesticide combinations linked to Parkinson’s disease

مبيدات الآفات الزراعية ومرض الباركينسونيزم

DEPLETED URANIUM HAZARDS

Uranium element (U) is regarded as the heaviest of all of the natural existing elements. It presents in trace amounts in earth crust. It occurs in rocks most frequently at a concentration less than 1%. Deposits can be found in some geographical areas at a concentration as high as 10%. It is found in sea water at a concentration of 0.0008%. It is the principle field for nuclear reactors and the main material for nuclear weaponsDepleted uranium (U-238) is one of the natural uranium isotopes (the other natural isotopes of uranium are U-234 and U-235) that is available in a concentration of 99.28% in the yellowcake ore. 
  All the three natural uranium isotopes are radioactive, emitting mainly alpha particles and to a less extent gamma rays. After extracting and separating fissionable (fissile) uranium (U-235) from the yellowcake ore (its availability in the yellowcake is 0.71%), a bulk waste of depleted uranium (U-238) which is left is regarded as a nuclear waste. Fissile uranium (U-235) is used in nuclear reactors for producing electricity and nuclear weapons (at concentration of 5% and 90% respectively). Depleted uranium (U-238) has introduced in the manufacturing army shells to penetrate and destroy tanks and armors of enemies.Even though the depleted uranium(U-238) is regarded as aweaker radioactive isotope than the fissile one(U-235) , it oerosizes radioactive heavy metal particles which scatter up to 25 miles.As mentioned previously, depleted uranium (U-238) emits alpha particles and gamma-rays. It poses little health hazard as long as remaining outside the human body.If it inhaled or ingested along with contaminated food, water or air, its radioactivity poses increased risks of lung cancer and bone cancer. Uranium is also chemically toxic at high concentrations and causes damage to internal organs notably the kidneys.

Animal studies suggest that uranium may affect reproduction, the developing fetus and increase the risk of leukemia and soft tissue cancer.During radioactivity of the depleted uranium (U-238) where its half life is estimated  as  4.46  billion  years, other radioactive elements are formed and add additional radiation hazards to the environment (food, water and air). Among those daughters are: radium-226 (Ra-226, which was found to be 400 times more radioactive than uranium), thorium-230 (Th-230), uranium 234 (U-234), protactinium-234 (Pa-234), thorium-234 (Th-234), lead-210 (Pb-210), polonium-214 (Po-214), bismuth-214 (Bi-214), lead-214 (Pb-214), polonium-218(Po-218), radon-222 (Rn-222, it is inert radioactive gas which pollutes air with radiation causing lung cancer), bismuth-210 (Bi-210), and finally the stable lead (Pb-206). 

REFERENCES: 

http://www.findarticles.com/cf_0/m1141/17    36/5996547/print.jhtml           Feb 25,2000

http://www.ieer.org/fctsheet/uranium.html

http://www.uilondon.org/uilondon/u  randx.htm

http://chemistry.about.com/science/library/weekly/aa061200a.htm

 

Effective Treatment of Helicobacter Pylori-Induced Peptic Ulcer

 

Helicobacter pylori is a gram-negative bacterium that colonises the epithelial mucous layer of the gastric antrum and body. It converts urea to ammonia through urease production, thus creating its own localised alkaline milieu. Its presence induces an acute or chronic inflammatory response within the mucosa.

   H. pylori is the most aetiological factor in peptic ulcer disease, accounting for 90% of duodenal ulcers and 70% of gastric ulcers.

An    effective     treatment  of   H.pylori-induced peptic ulcer is composed of Omeprazole 40mg/day, Clarithro-mycine 1.5gm/day and Amoxycillin 3gm/day (OCA) for 7 days. This regimen has been proved to be more effective than the other line of treatment which consists of Omeprazole 40mg/day, subcitrate of coloidal Bismuth 480mg/day and Amoxycillin 3gm/day (OBA) for the same period.

The results of comparison between these two types of regimens were as follows: there was healing of peptic ulcer with complete eradication of H.pylori in 100% of patients treated with OCA regimen compared to 37.5% of patients treated with OBA regimen with no eradication of infection. Ulcerous relapse has not been found in any eradicated patients nor did complications arise in the period of time without treatment.

REFRENCE:

http://www.cfnavarra.es/salud/anales/ textos/suple5/suple10i.html  

Jan 16,2001

Carbon dioxide sterilizes Fresh fruit juices

     According to the centers for disease control and prevention (CDC), there are 76 million of food borne disease each year in the United States. Most often are mild, some are more serious, about 323,000 cases are hospitalized, and about 5,000 deaths. The most severe case occurs among the very old, the very young, those who have reduced immune system function, and healthy people who are exposed  to very  high  doses   of organisms (most commonly: campylobacter, salmonella and E. coli 0157:F.).

     Ninety eight percent of the commercial fruit juices in the United States are pasteurized to kill harm bacteria while the remaining 2% of juices is sold unpasteurized which may contain harmful bacteria that could make some people sick. In 1998, Food and Drug Administration required unpasteurized juices to carry a warning label.

     Although the pasteurization of juice helps kill bacteria and make the juice safer to drink, it reduces the juicy taste. Researchers from university of Florida tried to find out an alternative method for pasteurization that keeps taste of juice well and retaining its juicy goodness. They examined the activity of carbon dioxide for about 10 minutes. After that, bubbles were released so that the juice would not have fizzy taste. They found that carbon dioxide treatment is as effective as heat pasteurization on nasty microbes such as listeria, E. coli and salmonella.

Reference:

http://dailynews.yahoo.com/h/nm/20000821/hl/fizz_1.html

Pesticide combinations linked to Parkinson’s disease

     Parkinson’s disease is a progressive neurological illness, with an incidence of 1 per 1000 people worldwide. It may be linked to environmental factors such as living in rural environments, farming, drinking well water and occupational exposure to agricultural chemicals.

     The combination of two pesticides, the herbicide paraquat and the fungicide maneb leads to brain damage very similar to Parkinson’s disease.    Over a period of 6 weeks, mice injected twice weekly with paraquat and maneb showed immediate reductions in motor activity. Further analysis of the mice brains showed extensive damage to the part of the brain called nigrostriatal system. Degeneration of this area is found in people with Parkinson’s disease.     The results were not found when paraquat or maneb were injected alone. Paraquat alone does not seem to be toxic to the nerve tissue, however, it closely resembles 1-methyl 4-phenyl 1,2,3,6-tetrahydropyridine (MPTP), a chemical discovered in the 1980s that can result from the incorrect synthesis of heroin. Addicts who consumed MPTP were subsequently diagnosed with parkinsonian symptoms. One of the theories is that maneb is helping paraquat to cross the blood brain barrier.Careful washing of all fruits and vegetables to lower exposure to any chemicals used in agriculture is recommended.

Reference:

http://dailynews.yahoo.com/htx/nm/20010108/hl/pesticides_1.html

أخطار اليورانيوم المنضب

اليورانيوم الناضب (U-238) هو أحد النظائر المشعة لعنصر اليـورانيوم الطبيـعي والمكون من ثلاثة نظائر ( ( U-234,U-235,U-238. جميعها تصدر إشعاعاً مستمراً و متفاوتاً لفترات طويلة جداً (أشعة ألفا و أشعة غاما) . يتوفر عنصر اليورانيوم المنضب بنسبة 99,28 % في خامة اليورانيوم الصفراء حيث يعتبر من النفايات النووية .

عند فصل اليورانيوم المنقسم (U-235) - و الذي يستخدم في المفاعلات النووية بنسبة 5 % و في الأسلحة النووية بنسبة 90 % - من خامة اليورانيوم الصفراء فانه تنفصل كميات كبيرة من مادة اليورانيوم  المنضب.

 اليورانيوم من أثقل العناصر الموجودة في الطبيعة ، لهذا يستخدم اليورانيوم  المنضب كمخفف لليورانيوم المنشق بنسبة تربو عن 95 % . و نظراً لثقله ولخواصه المعدنية الفريدة فقد أدخل في صناعة الأسلحة و القذائف المضادة للدبابات و المدرعات المعدنية و ذلك لميزته الإختراقية النافذة للمعادن .

اليورانيوم المنضب عبارة عن عنصر مشع ينفث أشعة متأينة و لكن بصورة أقل حدة من اليورانيوم المنشطر  نصف عمره الإشعاعي 4.46 بليون سنة ، كما أن نواتج نشاطه الإشعاعي بالإضافة للأشعة المؤينة هي مواد وعناصر أخرى مشعة (12 مادة مشعة) منها مادة الراديوم(Ra-226)  و مادة الرادون Radon-222)) الخطيرتين وذلك قبل أن تتحول الى مادة الرصاص الخاملة (Pb-206) . هذه المواد المشعة تؤدي إلى تلوث الهواء و الماء و الغذاء الموجود في بيئة الإنسان و الحيوان و النبات متسببة في تغيرات وراثية و أورام سرطانية مثل سرطان الرئة و العظام و الأنسجة الرخوة و تأثيرات سامة على الكلية ، و الدراسة على الحيوانات توضح تأثيرها على الأجهزة التناسلية .

العلاج الفعال لقرحة المعدة المتسببة عن ميكروب الهيلكوباكتر بيلوري

يعتبر ميكروب الهيلكوباكتر بيلوري من البكتيريا سالبة الجرام التي تعيش في المعدة وتحيط نفسها بوسط قلوي يحميها من الوسط الحمضي الموجود بالمعدة وهي تسبب 90% من حالات قرحة الإثنا عشر و70% من حالات قرحة المعدة.وقد ظهر علاج فعال لهذا النوع من القرحة ويتكون من أوميبرازول 40مج وكلاريثرومايسين 1,5 جم وأموكساسيللين 3جم يومياً ولمدة 7 أيام وقد أثبتت هذه الطريقة فعاليتها أكثر من الطريقة التي يستخدم فيها أوميبرازول 40مج وسترات البزموت المعلق 480مج وأموكساسيللين 3جم يومياً ولنفس المدة حيث تم علاج 100% من الحالات مع القضاء التام على الميكروب في النظام العلاجي الأول بالمقارنة بعلاج 5و37 % فقط مع عدم القضاء التام على الميكروب في النظام العلاجي الثاني.

تعقيم العصائر الطازجة بواسطة غاز ثاني أكسيد الكربون

طبقاً لمركز التحكم والوقاية من الأمراض الأمريكي((CDC فإن 76 مليون حالة تسمم غذائي تحدث سنوياً معظمها بسيطة وبعض منها خطير فمن إجمالي  323000 حالة منها تحتاج لعناية طبية داخل المستشفيات يتوفى حوالي 5000 حالة ومعظم الحالات الخطيرة تكون لدى صغار السن وكبار السن وأولئك اللذين يملكون جهازاً مناعياً منخفض الفعالية أو اللذين يتعرضون لجرعات عالية من الميكروبات.98% من عصائر الفواكه التجارية في الولايات المتحدة تعقم بواسطة البسترة و2% من تلك العصائر  تقدم طازجة غير معقمة. وقد ألزمت إدارة الأدوية والأغذية الأمريكية الشركات التي تقدم العصائر الطازجة الغير معقمة بأن يسجل على بطاقتها تحذيراً يوضح عدم تعقيمها. وبالرغم من أن بسترة العصائر تخلصها من معظم البكتيريا المسببة للمرض إلا أنها تغير من الطعم والنكهة الطبيعية للعصائر ولهذا فقد فكر بعض الباحثين من جامعة فلوريدا باستبدال البسترة بطريقة أخرى باستخدام غاز ثاني أكسيد الكربون الذي يؤدي إلى نفس غرض التعقيم للعصائر مع الإحتفاظ بالطعم والنكهة المميزة لهم فعند استخدام غاز ثاني أكسيد الكربون لمدة 10 دقائق على عصائر فواكه معقمة لوثت ببكتيريا مختلفة تم فحص العصائر بعد التجربة فكانت النتائج هي فعالية تعقيم تلك العصائر بواسطة غاز ثاني أكسيد الكربون مثل التعقيم بالبسترة مع الإحتفاظ بالطعم والنكهة الطبيعية للعصائر.

مبيدات الآفات الزراعية ومرض الباركينسونيزم

     يعتبر مرض الباركينسونيزم من الأمراض العصبية التي تصيب فرداً بين كل 1000 فرد وتعتبر العوامل البيئية مثل المعيشة في الأرياف والعمل بالمزارع وشرب مياه الأنهار والتعرض للكيماويات الزراعية من أحد أسبابه.وقد وجد أن استخدام كل من الباركوات والمانيب معاً وهما من مبيدات الآفات الزراعية يؤدي إلى تدمير المخ كما يحدث تماماً في  مرض الباركينسونيزم وقد تم اثبات ذلك في فئران التجارب عند حقنها مرتين اسبوعياً بهاتين المادتين معاً لمدة ستة أسابيع متتالية. وهذه النتائج لم يتم الحصول عليها عند استخدام كل مادة على حده. وقد يكون أحد أسباب هذه النتائج هو أن مادة المانيب تساعد مادة الباركوات على الدخول إلى المخ عن طريق اختراق الحاجز الدموي المخي حيث تساعد مادة الباركوات على إحداث مرض الباركينسونيزم. لذا يوصى بغسل الفواكه والخضروات بعناية لتقليل التعرض لأي من الكيماويات الزراعية المستخدمة في الزراعة. 

قائمة العدد السادس